منتدى ثقافى


    استخدام كبريتات النحاس فى الدواجن

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 127
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010
    العمر : 42

    استخدام كبريتات النحاس فى الدواجن

    مُساهمة  Admin في الجمعة يوليو 02, 2010 1:57 am

    استخدام كبريتات النحاس فى الدواجن

    --------------------------------------------------------------------------------

    [SIZE="5"][/size]
    للحديث عن كبريتات النحاس ومدى اهميتها فى الدواجن لابد ان نذكر مزاياها والدور التى تقوم فيه فى الدجاج
    1- تعتبر من مضادات الفطريات القويه والتى تستخدم فى ماء الشرب بمعدل من 0.25 الى 0.5 جم لكل لتر من ماء الشرب لعلاج مشاكل الفطريات فى الدجاج وايضا فى تطهير التنكات وخطوط المياه من اى ميكروبات وفطريات .

    2- من المواد التى تعمل بقوه على الميكروبات داخل جسم الطائر فى الامعاء وهو علاج ساحر وموثر بشكل جديد لعلاج الكلوسترديا فى الدواجن خصوصا ان هذا المرض من الامراض المزمنه والذى يظل خلال دوره التسمين وهو ميكروب انتهازى فاى ضغط او خلل يحدث للطائر يودى الى ظهور المرض ونجد انه يحدث بعد الحر وبعد التحصينات لان ذلك صوره من صور الاجهاد الذى يتعرض له الطائر ومن ميزته انه لا يحدث اى مقاومه من الميكروب ضد اى لا يحدث اى مناعه منه للميكروب ويودى استخدامها فى ماء الشرب جيد جدا خصوصا فى المزارع التى استخدم فيها العديد والعديد من المضادات الحيويه وادت الى حدوث مناعه ومقاومه من الميكروب ضدها وهذا ما يطلق عليه bacterial resistance .

    3- النحاس مهم فى العديد من الوظائف داخل جسم الطائر يلعب دور مهم فى نمو وحيويه الطيور من خلال تكوين هيموجلوبين الدم مما يساعد فى تصنيع كرات الدم الحمراء وضرورى لتكوين العديد من الانزيمات داخل الجسم ويساعد على زياده استفاده الطيور من الفوسفور ويوثر على تركيز بروتين الجلوتاثيون فى الخلايا الكبديه للطيور مما يوثر على تصنيع الكوليسترول وبالتالى يعمل على خفض المحتوى الكلى للدهن والكوليسترول فى الذبيحه ووجد ان كبريتات النحاس هى الافضل من بين مصادر النحاس الاخرى التى يتم اضافتها للعليقه مما يساعد كمحفز للنمو وتخفيض نسبه الكوليسترول فى لحم الصدر بمعدل 350 جم لكل طن علف "" الذى ذكر فى النقطه رقم 3 هو بحث تم تقديمه من قبل الاستاذ الدكتور رياض المنجد كليه الطب البيطرى جامعه البعث سوريا وذلك للامانه العلميه فتحياتى الخاصه له لبحثه الجميل .

    ملخص ما ذكر عن كبريتات النحاس
    مضاد للفطريات ومضاد للبكتيريا الضاره خصوصا الكلوسترديا ومطهر لتنكات وخزانات وخطوط المياه فى المزارع كبرنامج للتطهير وتجهيز العنابر لاستقبال فوج جديد .
    منشط للنمو ويقلل من نسبه الدهون والكوليسترول فى الدجاج عند الذبح.

    استخدامها :
    فى ماء الشرب ربع الى نصف جرام لكل لتر ماء ويتم استخدام الربع جرام فى حاله استخدامها لاكتر من يوم ولكن نصف جرام فى حاله اضافتها مره واحده فقط كجرعه وقائيه ويفضل استخدام جرعه الربع جرام لمنع اى سميه قد تحدث للدجاج وعند استخدام لا يتم اعطاء الجرعه مره واحده ولكن يتم اذابتها فى كميه معروفه من المياه ويتم تقسيمها على جرعات متباعده خلال اليوم لتفادى السميه .

    فى العلف بجرعه 350 جم لكل طن علف

    لكل من يعترضون عن استخدام كبريتات النحاس فى الدجاج للسميه التى قد تنتج منها او لتاثيرها الضار على الكبد :
    ان ينظر لكل الفوائد التى تفعلها كبريتات النحاس وينظر لرخص ثمنها فهى مطهر طبيعى لا ينتج منه اى مقاومه واقول لهم ممكن تفادى الاثار السيئه من خلال الالتزام بالجرعات المكتوبه والتى ينصح بيها دون زياده وبطريقه جيده .
    وشكرا

    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 127
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010
    العمر : 42

    رد: استخدام كبريتات النحاس فى الدواجن

    مُساهمة  Admin في الجمعة يوليو 02, 2010 1:58 am

    هذه المادة سامه جدا ... ولا اريد ان ادخل في نقاش طويل لاثبات رائي ... ولكن قد يكون وضع تركيز هذه الماده متفاوت ... لانني اعرف ولقد جربت على عينات دواجن .. باستخدام هذه المادة ... وهي شديدة السميه ... ولا يفضل استعمال اكثر من 10 غم ل 2000 ليتر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 127
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010
    العمر : 42

    رد: استخدام كبريتات النحاس فى الدواجن

    مُساهمة  Admin في الجمعة يوليو 02, 2010 2:00 am

    ليس هناك اى اختلاف فى وجهات النظر فمن المعلوم انها ماده شديده السميه وذلك اذا تم استخدامها بجرعات عاليه ولكننا سوف نلتزم بالجرعات المعروفه
    0.25 جم على اللتر
    350 جم لكل طن علف
    وعند وضعها فى الماء يتم اذابه الكميه المطلوبه فى مقدار معلوم من الماء وليكن مثلا 4 لتر ثم نقوم بتقسيم الجرعه على عدد من المرات خلال اليوم

    عن تجربه عمليه تستخدم
    فى ماء الشرب فى التسمين
    كانت هناك تركيبه من علف الامهات كان يوجد بها وبصفه مستمره كبريتات النحاس كمضاد للفطريات ومطهر معوى ومنشط نمو
    لم يتم حدوث اى مشاكل والحمد لله.

    ومش عاوز الدكاتره يزعلوا مش لازم نستخدمها خام ممكن نستخدم اى مستحضرات تحتوى على كبريتات نحاس بنيبه معلومه ومعروفه وسوف يكون هناك حد للامان دون اى خوف


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 25, 2017 9:24 am